قريه نادر
اهلا بكم ومرحبا فى منتدى قريه نادر
ندعوك للتسجيل معنا من اجل النهوض بقريتنا للافضل
تحياتى مهندس محمود سعد
Eng/mahmoud saad Bakry



منتدى متخصص لابناء قريه نادر الشهداء منوفيه (اهداء من المهندس /محمود سعد بكرى)
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
الساعه
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
mahmoud saad
 
mohamed hamad
 
rour khaleed
 
sara habib
 
ايمان على
 
هناء محمد
 
ياسر
 
سندريلا
 
angel of evil
 
mostafa
 
المواضيع الأخيرة
» عيد الأضحى
من طرف Ahmed Mahmoud الإثنين أكتوبر 22, 2012 1:19 am

» قصص الانبياء كامله من ادم الى محمد صلى الله عليه وسلم
من طرف ميدوسعيد السبت مايو 19, 2012 11:36 pm

» أرقام سرية للنوكيا
من طرف mahmoud saad السبت فبراير 26, 2011 11:05 am

» ادوية ... لداء القلوب
من طرف mahmoud saad الإثنين فبراير 07, 2011 8:43 pm

» حاسبو انفسكم فبل ان تحاسبوا
من طرف mahmoud saad الإثنين فبراير 07, 2011 8:36 pm

» أفضل 50 فيلم أجنبي لعام 2010 نسخ DVDRip & BRRip مترجمة تحميل مباشر
من طرف angel of evil الثلاثاء يناير 25, 2011 11:16 am

» شبكة ال GSM
من طرف angel of evil الثلاثاء يناير 25, 2011 10:58 am

» أساطير أساطير
من طرف mahmoud saad الثلاثاء يناير 25, 2011 10:30 am

» غريب على الخليج
من طرف mahmoud saad الثلاثاء يناير 25, 2011 10:24 am

» إنشودة المطر
من طرف mahmoud saad الثلاثاء يناير 25, 2011 10:21 am

» المسيح قبل الصلب
من طرف mahmoud saad الثلاثاء يناير 25, 2011 10:20 am

» كيفية المحافظة على بطارية الجهاز المحمول ؟
من طرف angel of evil الإثنين يناير 24, 2011 7:54 pm

» حالاويا 2011
من طرف mahmoud saad الأحد يناير 23, 2011 12:26 pm

» نساء هالكات
من طرف زائر الإثنين يناير 03, 2011 2:37 pm

» صـــــدمـــــة
من طرف mahmoud saad الثلاثاء ديسمبر 21, 2010 10:16 am

دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
منتدى البرامج
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
Team Viewer
قناة العربية
اخبار
الساعة
التقويم الهجرى

شاطر | 
 

 المسائل المتعلقة بالصيام من كتاب السنن الصغرى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mahmoud saad
رئيس مجلس ادارة المنتدى
رئيس مجلس ادارة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 161
تاريخ التسجيل : 09/09/2010
العمر : 30
الموقع : www.vyaskom.yoo7.com

مُساهمةموضوع: المسائل المتعلقة بالصيام من كتاب السنن الصغرى    الخميس سبتمبر 16, 2010 3:56 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين وبعد :

هذه المذكرة تلخيص لما ورد ذكره من مسائل في الدورة المكثفة العلمية المقامة في مسجد الجبيلي في تاريخ 17 ـ 18 / 8 / 1428 هـ للشيخ : خالد بن عبد العزيز الهويسين في شرح كتاب الصيام من كتاب السنن الصغرى للمصنف أبي بكر الحافظ أحمد بن الحسين بن علي البيهقي .


المسائل المتعلقة بكتاب السنن الصغرى ومؤلفه

1 ـ أن هذه السنن تسمى السنن الصغير أو الصغرى .

2 ـ أن مصنفها هو أبو بكر الحافظ أحمد بن الحسين بن علي بن عبد الله بن موسى البيهقي .

3 ـ +ينسب إلى بيهق وهي البلد التي ولد فيها وهي محلة كبيرة في نيسابور .

4 ـ قال ياقوت الحموي بيهق أو بيهه معناه الأجود .

5 ـ أجمع العلماء على جلالة البيهقي والشهود له بالعلم والإتقان والحفظ وأنه فاق أقرانه بل وحصل ما لم يحصل غيره من الرواية والتفقه فيها .

6 ـ لوحظ على البيهقي ـ رحمه الله ـ مع جلالة قدرة بعض الأشياء التي زل فيها قلمه وقدمه فلوحظ عليه بعض التأويل لآيات الصفات ، والغالب عليه اعتقاد السلف وسبب ذلك ؛ أن بعض الذين أخذ عنهم العلم كان أشعريا كابن فورك .

7 ـ تلقى البيهقي العلم على مشايخ كُثر ، وممن لازمهم وتخرج بهم في الحديث : أبو عبد الله الحاكم صاحب المستدرك ، فإنه به تخرج وتلقى عنه كثيرا من الحديث ، ولا يكاد يصنف البيهقي كتاباً إلا ويذكر عنه شيئا .

8 ـ إذا قال البيهقي ـ رحمه الله ـ حدثنا أبو عبد الله الحافظ فالمراد به أبو عبد الله الحاكم صاحب المستدرك .

9 ـ رحل البيهقي إلى عدة بلدان منها بغداد والكوفة والحجاز وخراسان .

10 ـ كل كتبه مسندة ( يرويها بالإسناد ) إلا ما دعى إليه الشرح والبيان .

11 ـ مما يتعجب منه في حق البيهقي أنه كما قال ابن عبد الهادي في طبقات علماء الحديث أن البيهقي ـ رحمه الله ـ لم يكن عنده سنن النسائي ولا ابن ماجه ولا الترمذي .

12 ـ صنف أبو بكر البيهقي مصنفات كثيرة حتى قال عنه ياقوت الحموي : له ألف جزء .

13 ـ من أشهر مصنفاته السنن الكبرى والسنن الصغرى وكتاب السنن والآثار والاعتقاد وشعب الإيمان والأربعون الكبرى والصغرى ومناقب الشافعي وعذاب القبر ونعيمة والترغيب والترهيب والآداب ( مفيد جداً )

14 ـ الفروق بين كتابيه السنن الصغرى والكبرى وهي تزيد على عشرين فرقا .

15 ـ من هذه الفروق : أن الكبرى من أول ما صنف والصغرى من آخر ما صنف .

16 ـ أن الصغرى اختصار للكبرى .

17 ـ أن في الكبرى ما يزيد على عشرين ألف حديث أو يزيد ، وفي الصغرى 4478 حديثاً وقد يزيد وذلك لاختلاف العدّ .

18 ـ أن السنن الكبرى يذكر المصنف الباب ويذكر فيه عدة أحاديث تزيد على عشرة أحياناً ، وأما الصغرى فلا يذكر فيه مثل هذا العدد في الباب .

19 ـ أن في الكبرى أحاديث متعددة المراتب الحسن والضعيف والصحيح .

20 ـ ولم يضع في الصغرى إلا ما صح عنده ، وقد يُعلّ بعض الأحاديث .

21 ـ جرى في السنن الكبرى على طريقة ومنهج البخاري في إعادة الحديث والتبويب عليه بخلاف الصغرى لم يعد فيها الحديث أكثر من مرة كما يفعل مسلم في صحيحة .

22 ـ أنه في الصغرى أكثر من ذكر أقوال الشافعي ، وبين في بعض الأحايين قول الشافعي هل هو القديم أم الجديد

23 ـ وجد من بعض العلماء والحفاظ من انتقد البيهقي في سننه الكبرى ، أما الصغرى فقل نقد العلماء والحفاظ لها

24 ـ قل شراح هذه السنن ( الصغرى ) لأمور .

25 ـ يوجد في سنن البيهقي من آثار السلف الشيء الكثير مما يعين على معرفة فقه الحديث ، حتى قال بعضهم : نعم المعين للفقيه سنن البيهقي .

26 ـ ليحرص طالب العلم على كتب البيهقي ولا سيما سننه لأمور :

ـ كونها كتب مسندة .

ـ لأنها من حافظ ناقد .

ـ فيها آثار صحيحة عن السلف تبين مقصود بعض الأحاديث .

ـ فيها زيادات لم توجد في غيرها .

27 ـ بدأ سننه هذه بحديث : (( إنما الأعمال بالنيات )) للتنبيه على عظم النية وتجديدها في كل وقت وعمل .

المسائل المتعلقة بنية صوم التطوع

1 ـ أن نية صوم التطوع لا تحتاج إلى تبييت من الليل .

2 ـ أن الإنسان إذا أصبح ونيته الإفطار ثم عزم على الصوم ولم يأتي بمُفطر صح صومه وصحت نيته .

3 ـ + ذهب جمع من أهل العلم إلى أنه يجوز نية صوم التطوع إلى ما قبل الزوال " الظهر " .

4 ـ رجح ابن تيمية إلى أنه يجوز نية صوم التطوع حتى لو بعد الزوال .

5 ـ يكتب له أجر " الصوم " التطوع من بداية نية الصوم .

6 ـ. إذا أصبح صائما للتطوع وبدا له الأكل جاز ذلك ولا كراهية فيه .

7 ـ. كل حديث في وجوب القضاء في إفطار صيام التطوع ضعيف .

8 ـ. إذا أصبح صائما للتطوع وعزم أحد والديه عليه الإفطار والابن لا يرغب ذلك فالسنة والاستحباب أن يفطر طاعة لهما .

9 ـ حكم الأكل والشرب ناسياً في صيام التطوع كحكم الفريضة .

10 ـ إذا كانت المرأة صائمة بإذن زوجها وأكرهت على الجماع فإنه لا يفسد صومها

المسائل المتعلقة برؤية الهلال

1 ـ أجمع أهل العلم بدلالة السنة الصحيحة أنه يجب الصوم برؤية هلال رمضان .

2 ـ أجمع أهل العلم أنه لا يصام رمضان إلى برؤية هلاله ، وإذا لم يًرى تكمل عدة شعبان ثلاثين يوما .

3 ـ +قوله " يقدر له " هو مفسر للرواية الصحيحة لإكمال عدة شعبان .

4 ـ ينبغي أن ينتدب لرؤية الهلال من عنده بصر نافذ ، ويؤجر على ذلك كما كان الصحابة يتراءون الهلال ليخبروا رسول الله صلى الله عليه وسلم في ذلك كما في حديث عمر .

5 ـ يقبل في رؤية الهلال مسلم بالغ عاقل معتدل السيرة يقبل قوله الإمام .

6 ـ يقبل في رؤية الهلال المرأة والرجل والحر والعبد إذا أخبروا بذلك .

7 ـ لا تقبل شهادة الكافر بالرؤية ولا يصدق خبره سواء كان من أهل الكتاب أو مرتد أو غيره ، لأن النص الوارد استشهد إسلامه .

8 ـ إذا شهد رجل بالرؤية وكذب نفسه وتيقنا تكذيبه لنفسه لم نقبل ورجعنا إلى إكمال العدة ثلاثين يوما .

9 ـ إذا شوهد الهلال وسط النهار وجب الإمساك والقضاء لمن أكل أو شرب .

10 ـ إذا لم يقبل الإمام شهادة رجل وقد رآه حقيقة فيجب عليه الصوم لقوله تعالى : (( فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ )) .

11 ـ يجوز في الرؤية أن يضع الإنسان على عينيه ما يوضح الرؤية مثل : الدربيل ، لأن ذلك لا يخرج عن النظر بالبصر .

12 ـ لا يجوز الصوم بالحساب ولا الاعتماد عليه وإنما يكون بالرؤية أو إتمام العدة ثلاثين يوما .

13 ـ إذا كان في بلد بعيده عن بلاد المسلمين ولا تهتم هذه البلد بالرؤية فعليه أن يتخذ الأسباب ، ومنها : إذا كان يستطيع الرؤية بنفسه اعتمد عليها وإلا فيسأل أقرب بلاد مسلمة مجاورة له يصوم بصومها .

14 ـ يعتمد في خبر الرؤية على مستور الحال ولم ترد منه مخارم المروءة ويقبل الحاكم مثل شهادته .

15 ـ يصح القبول ولو لم يكن بلفظ الشهادة (( أي يخبر برؤيته للهلال دون ذكر لفظ الشهادة كقوله : أشهد .. )) .

16 ـ أجمع أهل العلم بدلالة السنة الصحيحة أنه لا يجوز صوم الشك لحديث عمار في صحيح البخاري معلقاً .

17 ـ إذا تذكر الإنسان ( رجل أو امرأة ) أن عليه قضاء من رمضان السابق فصامه في اليوم الذي يشك فيه جائز بل يتعين .

18 ـ إذا كان رجل اعتاد الصوم ( التطوع ) ووافق صومه يوم الشك فصامه جائز ، لأن صومه لا للشك إنما للعادة .

19 ـ ضابط صوم يوم الشك أن يصوم الإنسان للاحتياط لصوم رمضان خشية أن يكون من رمضان فيكون مصبح وهو مفطر .

20 ـ هذه الأحكام المتقدمة كلها للرجال والنساء ولمن بلغ حد التكليف .


المسائل المتعلقة بالجماع

1 ـ أجمع العلماء على تحريم الجماع في نهار رمضان من طلوع الفجر الثاني إلى غروب الشمس .

2 ـ الجماع في نهار رمضان تعمداً كبيرة من كبائر الذنوب وانتهاك لحدود الله وحرماته .

3 ـ + الجماع هو إدخال ذكر أصلي في فرج أصلي .

4 ـ وضع الذكر على الفرج " ملامسة فقط " لا يعتبر جماع ولا يترتب عليه كفارة ولكن ينبغي الابتعاد عن هذه الأمور .

5 ـ إدخال الأصبع في الفرج ليس من الجماع ولا يترتب عليه كفارة .

6 ـ التحقيق والصحيح أن من جامع ناسياً أو جاهلاً أنه لا كفارة عليه ولا قضاء لصومه وهو قول ابن تيمية خلاف لقول الجمهور .

7 ـ إذا طلع عليه الفجر وهو يجامع الصحيح أنه ينزع ولا شيء عليه ولو أمنى ، لأنه لا بد من ذلك .

8 ـ إذا علم أنه إذا وطئ أو جامع يطلع عليه الفجر ففيه قولان والأولى تركه .

9 ـ إذا وطئ أو جامع ضان بقاء الليل وتبين له أنه نهار فالصحيح أنه لا شيء عليه .

10 ـ من جامع متعمداً في نهار رمضان فعليه الكفارة المغلظة ( عتق رقبة أو صيام شهرين متتابعين أو إطعام ستين مسكينا ) على هذا الترتيب .

11 ـ. إذا لم يستطع الكفارة ففيها قولان ، الصحيح منها أنها تسقط عنه .

12 ـ إذا كانت المرأة مطاوعة له فعليها الكفارة مثله ، وإذا أكرهت لا شيء عليها وتتم صومها ، وهو قول المحققين كابن تيمية وغيره .

13 ـ ذكر أهل العلم إذا كان الرجل به شبق ( شدة الشهوة ) وعنده امرأتان واحدة صائمة والأخرى حائض فإنه ينظر أيهما أخف ضرراً وعليه كفارة .

14 ـ حديث المجامع في رمضان فيه ألف فائدة ذكر ذلك الحافظ ابن رجب في فتح الباري ، وأن بعض شيوخه أدرك من جعل فيها مجلدين فيه ألف فائدة .

15 ـ حديث المجامع في رمضان فيه جواز ذكر ما يستحى منه إذا دعت الحاجة إليه

المسائل المتعلقة بالأكل والشرب في رمضان ناسياً

1 ـ من أكل أو شرب أو تعاطى مفطراً ناسياً فصومه صحيح ، ويتم صومه ولا قضاء عليه .

2 ـ من أكل أو شرب جاهلاً الصحيح أن صومه صحيح ولا قضاء عليه .

3 ـ + إذا رأى إنسان إنساناً يأكل أو يشرب ناسياً فالصحيح من القولين أنه يذكره لقوله تعالى : (( وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى )) .

4 ـ إذا كان نائماً ووضع في فيه طعام واستيقظ وهو في فيه وجب لفظه وما دخل في حلقه قهراً لا شيء عليه .

5 ـ من أكره على الطعام أو الشراب فصومه صحيح ولا قضاء عليه .

6 ـ ذهب الشافعي ـ رحمه الله ـ إلى أنه يقضي من أكل أو شرب ناسياً ، والحديث الصحيح يرد على هذا القول : (( من أكل أو شرب ناسياً .. الحديث )) زاد الحاكم ولا قضاء عليه .

7 ـ إذا أكل شيئاً شديد الملوحة أو شديد الحلاوة أو شديد الحرارة ناسياً وتذكر بعد الفراغ من الأكل وأشتد عليه الطعام في جوفه ، وجب عليه التصبر فإن خشي الهلاك أفطر وقضا يوماً كاملاً .

8 ـ إذا أكل هذا الشيء خوفاً على هلاك نفسه أو شرب هذا الشيء خوفاً على هلاك نفسه فإنه لا يأكل أو يشرب بقية يومه ، فإنه إنما أكل أو شرب للحاجة فقط .

المسائل المتعلقة بالحائض في رمضان

1 ـ إذا حاضت المرأة في أي جزء من النهار فسد صومها .

2 ـ. إذا رأت المرأة دماً يصلح أن يكون حيضاً في نهار رمضان ولو كان يسيراً فسد صومها .

3 ـ. كره بعض السلف ومنهم عائشة أن المرأة تتفقد من الليل وتنظر إذا لم تكن قد أحست .

4 ـ إذا تحققت المرأة نزول دمها ( الحيض ) بعد غروب الشمس ولو بلحظة صح صومها من اليوم الماضي .

5 ـ إذا اشتبه على المرأة الدم النازل من نهار هل هو دم حيض أم لا ، عليها أن تعمل بالقرائن ومنها : لون الدم ( أسود ) ورائحته وأعراضه ووقته ، فإذا لم تكن هذه القرائن فهو دم فساد ( ليس حيضاً ) ولا تغتسل تتوضأ وتصلي وتتم الصوم .

6 ـ إذا أشكل على امرأة هل نزل دمها قبل غروب الشمس أو بعده وهي لم تره إلا بعد الغروب فصومها صحيح ولا قضاء عليها .

7 ـ. إذا ثبت أن المرأة حائض في نهار رمضان جاز لها الأكل والشرب بقية اليوم بخفية إلا إذا كانت عند زوجها فلا بأس .

8 ـ إذا حاضت المرأة في وسط النهار وثبت حيضها وطهرت قبل غروب الشمس فإنه يفسد صومها ويجب عليها أداء صلاة العصر ، قال ابن عباس ـ رضي الله عنه ـ : (( إذا رأت المرأة الطهر ولو ساعة اغتسلت وصلت )) خرجه البخاري في صحيحة معلقاً .

9 ـ الدم الخارج من المرأة لا يخلوا من خمس أنواع وهي :

1
النوع :دم مقطوع به أنه دم حيض
الحكم : تعطى أحكام الحائض
2
النوع : دم مقطوع به أنه ليس بدم حيض
الحكم : تعطى حكم الطاهرة
3
النوع : دم مشكوك فيه لكن الغالب عليه أن يكون دم حيض
الحكم : تعطى أحكام الحائض
4
النوع : دم مشكوك فيه لكن الغالب عليه أنه دم فساد
الحكم : تعطى حكم الطاهرة
5
النوع : دم مشكوك فيه وليس فيه قرائن حيض أو فساد
الحكم : تسأل فيه أهل العلم المختصين في ذلك ولا سيما أهل الحديث لعلمهم بالآثار


المسائل المتعلقة بالسحور

1 ـ أجمع العلماء على استحباب السحور للصائم في الفرض والنفل وأنه سنة مؤكده .

2 ـ ذهب بعض أهل العلم إلى وجوب السحور فنظروا إلى الأوامر فأوجبوها ، وهو قول ضعيف ، وبوب البخاري في صحيحة باب السحور من غير إيجاب .

3 ـ + السحور السنة فيه أن يكون قبل طلوع الفجر بيسير ، وكان هذا هدية صلى الله عليه وسلم .

4 ـ الضابط في طعام السحور حتى يكون سحوراً كما ذكر النووي ـ رحمه الله ـ أنه من بعد منتصف الليل ، ولكن السنة دلت على تأخيره إلى قبل الفجر .

5 ـ يحصل السحور بأي شيء كان كتمرة أو مذ لبن أو شربة ماء أو قطعة خبز .

6 ـ يستحب أن يكون السحور على تمر لما عند البيهقي وأبي نعيم مرفوعا " نعم سحور المؤمن التمر " .

7 ـ يستحب الدعوة للسحور ، لما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم عند ابن خزيمة أنه دعا رجل للسحور وقال له هلم إلى الغداء المبارك ( أي السحور ) وكذلك رواه النسائي في سننه الصغرى .

8 ـ إذا شك في طلوع الفجر ولم يتيقن جاز له الأكل والشرب لأن الأصل بقاء الليل .

9 ـ إذا شك في طلوع الفجر فأكل ثم تبين له أنه أكل في الصبح فالصحيح أن صومه صحيح ولا قضاء عليه وهو اختيار شيخ الإسلام ابن تيمية .

10 ـ إذا أخبر عن طريق مخبر بأن الفجر طلع فإنه يلزمه تصديقه إذا كان المخبر ثقة عنده .

11 ـ إذا أخبره اثنان واختلفا عنده الأول يقول بطلوع الفجر والآخر يقول خلاف ذلك فإنه يبقى على الأصل وهو عدم طلوع الفجر حتى يتفقا كما فعل ذلك أبو بكر الصديق ـ رضي الله عنه ـ .

12 ـ إذا طلع الفجر وهو يأكل ونفسه تتوق للطعام فدلت السنة على أنه يأكل حتى يشبع ، كما في حديث أبي هريرة عند أبي داوود والحاكم قال صلى الله عليه وسلم : (( إذا طلع الفجر وفي رواية إذا أذن المؤذن والإناء على يد أحدكم فلا يضعه حتى يقضي حاجته فيه )) حديث صحيح ، وصحت أسانيد صحيحة أن الصحابة فعلوا ذلك .

13 ـ لا يجوز للإنسان بعد طلوع الفجر الأكل والشرب ونفسه لا تتوق للطعام ، فيجب الإمساك إذا لم يكن هناك حاجة .

المسائل المتعلقة بالإفطار

1 ـ يستحب أن يفطر الصائم على تمرات كما صح عن الرسول صلى الله عليه وسلم في صحيح البخاري .

2 ـ يستحب ومن السنة أن تكون هذه التمرات وترا .

3 ـ + إن كان رمضان في فصل الشتاء يفطر على تمر ، وإن كان في فصل الصيف يفطر على رطب ، كما جاء عند ابن خزيمة

4 ـ يسمي على فطرة كسائر الأطعمة ، ويأمر غيره بذلك إذا نسي من زوجة أو ولد أو صاحب ، لأن التسمية للطعام واجبة .

5 ـ كل حديث فيه أن دعاء الصائم حالة إفطاره مستجاب حديث ضعيف ، وإنما دلت الأحاديث الصحيحة على إجابة دعوة الصائم مطلقا .

6 ـ لا ينبغي الإكثار من الطعام على الإفطار حتى لا يؤخر صلاة المغرب .

7 ـ. المؤذن الذي يؤذن لصلاة المغرب يبدأ بالفطر ثم الأذان .

8 ـ. إذا لم يجد الصائم ما يفطر عليه فإنه ينوي الإفطار إتباع للسنة ويأكل الطعام متى ما وجده .

9 ـ يستحب أن يقول بعد الأكل والفطر (( الحمد لله ذهب الظمأ وابتلت العروق وثبت الأجر إن شاء الله )) .

10 ـ يقول هذا الدعاء في فصل الصيف أو الشتاء وإن لم يصيبه ظمأ .

11 ـ يستحب للمسلمين أن يدعوا بعضهم بعضا للإفطار لعله يحصل منه دعوة مستجابة ينتفع منها الداعي للإفطار .

12 ـ يستحب للزائر أن يدعوا للمضيف بهذا الدعاء (( أفطر عندكم الصائمون وأكل طعامكم الأبرار الأخيار ونزلت عليكم الملائكة )) .

13 ـ إذا لم يجد الصائم من الطعام ولا سيما التمر لضيق الحال فإنه يجوز له ترك الوتر في أكل التمر .

المسائل المتعلقة بليلة القدر


1 ـ سميت ليلة القدر بذلك لما لها من قدر وفضل وشرف ، وقيل : لأن الأقدار تقدر فيها .

2 ـ ذهب بعضهم إلى أن ليلة القدر قد رفعت فلا ترجع ، وهذا قول ضعيف ترده النصوص الصحيحة .

3 ـ + مما يستغرب منه أن فيه من قال أن ليلة القدر في السنة كلها وهو قول منكر شاذ .

4 ـ ليلة القدر ثابتة أنها في رمضان ، وأنها في العشر الأخير منها ، كما صحت بذلك الأحاديث .

5 ـ ليلة القدر في الوتر من العشر الأخير .

6 ـ. التحقيق الصحيح والأرجح أن ليلة القدر ليلة سبع وعشرين في نحو أربع أو خمس أدلة صحيحة ، وهو قول كثير من أهل العلم .

7 ـ. ذهب بعض أهل العلم إلى أنها تتنقل في كل سنة والتحقيق الأول ، وإنما قالوا ذلك أرادوا به الجمع بين النصوص الواردة في ذلك .

8 ـ. العبادة في ليلة القدر خير من ألف شهر كما دل على ذلك القرآن ، والعبادة تكون بأي نوع من أنواع العبادة كالصلاة والتلاوة والاستغفار والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والقيام إلى طلوع الفجر .

9 ـ يكثر نزول الملائكة في هذه الليلة ، قال أبو هريرة ـ رضي الله عنه ـ : (( الملائكة فيها أكثر من عدد الحصى )) .

10 ـ هذه الليلة سالمة من كل شر حتى قيل لا ينزل فيها شر ، وهي خير محض لقوله تعالى : (( سَلَامٌ هِيَ )) .

11 ـ منتهاها طلوع الفجر .

12 ـ ذهب الشافعي ـ رحمه الله ـ فقال : (( نهارها وليلها عندي سواء )) ، والصحيح أنها ليلة بالآيات والأحاديث الصحيحة .

13 ـ لليلة القدر علامات قبلية وبعدية وأكثر هذه العلامات القبلية وأكثر أسانيدها ضعيفة .

14 ـ من هذه العلامات القبلية أنها ليلة معتدلة البرودة ، وليست مطيرة ، وأنها بلجة مستنيرة ، ولا يسمع فيها نباح كلب أو نهيق حمار ، وأنها ليلة مضيئة ، وأنها ليلة هادئة ، وفي ذلك أحاديث لا تخلوا من ضعف .

15 ـ من العلامات البعدية وأصحها أن الشمس تخرج في صبيحتها لا شعاع لها خرجه مسلم في صحيحة ، وكذلك أن الأشجار في صبيحتها تتنكس أغصانها وفي الحديث ضعف ، ومن العلامات أيضاً جاء عن السلف أن المياه المالحة في صبيحتها تكون عذبة وفيها آثار ضعيفة .

16 ـ يمكن للإنسان أن يعرف ليلة القدر بالقرائن والأدلة وهذا غير مبتعد ، يدل عليه حديث عائشة (( وافقتها )) .

17 ـ من أحسن الأدعية فيها حديث عائشة ما خرجه الترمذي والنسائي في عمل اليوم والليلة وذكره البيهقي: (( اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني )) .

فضائل الصيام وشهر رمضان


1 ـ تفتح أبواب الجنان .

2 ـ تغلق أبواب النيران

3 ـ تصفد الشياطين ( المردة ) .

4 ـ من صامه إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه وفي رواية وما تأخر إسنادها حسن بالشواهد .

5 ـ من قامة إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه.

6 ـ فيه ليلة خير من ألف شهر ( ليلة القدر ) .

7 ـ من صام رمضان وقامة كتب من الصديقين والشهداء لما ثبت في الحديث الصحيح عند البزار وغيره .

8 ـ أجر الصوم أدخره الله لقوله : (( إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي به )) ، وهذا في جميع الصوم الفريضة والنفل .

9 ـ خلوف ( رائحة ) فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك ، ومن هذا الحديث ذهب بعض أهل العلم إلا أن رائحة فم الصائم أطيب وأحسن من دم الشهيد .

10 ـ. الصدقة فيه أفضل من غيره .

11 ـ مدارسة وتلاوة وتدبر القرآن فيه أفضل من غيره .

تنبيه : جميع ما تقدم ذكره من فضائل ثابت في أحاديث صحيحة واردة عن النبي صلى الله عليه وسلم .












الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.nader.yoo7.com
 
المسائل المتعلقة بالصيام من كتاب السنن الصغرى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قريه نادر :: اسلامنا :: منتدى الحديث وعلومه-
انتقل الى: